logo

شعر

فوّاز قادري

هذا الوقت ليس وقتي 

أغبط الموت لا يحزن على شيء

لم يعش في بلاد حتى يخسرها

ولا ذكريات يستعيدها ويفرح بها

مثل أي رقيق لم يسمع بسيرة سبارتاكوس

ولا بليالي شهرزاد

يمرّ بقصص الحب اليومية

لا تهتز له شعرة ولا يطير له طائر

يمرّ بالورود ولا يخفق قلبه ولا يشمّ الرّائحة

بالجميلات اللائي لسن على اللائحة

فتيات ذوات هبوب خارق

تهتز أشجار من عبورهن العميق

بالنسيم العذب ولا يأخذ نفساً

ليس له طفولة يخجل منها

ولا قدوة يقيس عليها أمانيه

هو موت ميت

يفرح بالحروب حتى يجزّ الجميع ويرتاح

يتحرّك ويقطف أرواح النّاس

أكثر من مرّة كان قريباً منّي

لم يعرني اهتماماً ولم يسأل عن قصائد الحبّ

يتجاوز ويخسر متعة التأثّر والفرح

رغم أنّني لا أهجو عمله المستفزّ

ألومه فقط على تجاهله للطغاة

وحياده الدائم

ومساواته بين الجميل والقبيح.

...................

فواز قادري ... سورية

مجلة الملتقى

الإصدار التاسع

الإعجابات: 0

التعليقات: 0

المشاهدات: 32