logo

فضاء فنّي

عصام الشّاطر

روافد تشكيليه شابة

أماني زهر الدين ..

عندما يكون الفن متأصلا في الذّات يكون كشمعةٍ متوقدةٍ تنير طريق البحث والعمل المتواصل بجديةٍ ومثابرةٍ وعندما تكون الرّوح هادئة فبحثها وتأملاتها لا تهدأ..

لم تكن أماني زهرالدين طالبةً عاديّة أثناء دراستها في قسم الرسم والتصوير الزيتي في كلية الفنون الجميلة الثانيه في السويداء(2007-2013 )ولم تكن قدراتها الفنية مثل باقي الدّارسين،لقد كانت تخفي خلف هدوئها روحاً باحثةً قلقةً تسعى لفهم قواعد وأصول التصوير الزيتي وحقيقة الفن ودوره الحقيقي في بناء المجتمع من خلال الفهم الصحيح لأصول العمل الفني بعيدًا عن العبث واللهاث خلف تيارات لا تنتمي إليها بل كانت ومنذ البدايه مرتبطةً بذاتها الدّاخلية التي ترسم كل ما يحيط بعالمها الذّاتي وبيئتها القريبه ..البيت وموجوداته ..الأثاث المنزليّ الرّيفيّ وخصوصية الأقمشة المحلّيه المتوافرة في بيوت الرّيف الجميل الهادئ.

ارتباطها الذّاتيّ والخاص قادها بعد تخرّجها في كلّية الفنون الجميلة إلى عوالم أكثرانتماءً وقرباً من محيطها الضّيق لتقدم أعمالاً وتشارك بمعارض أثبتت فيها حضورًا لافتًا لدى مجتمع اللوحه والتّشكيل السّوري .. لقد حملت أعمالها الواقعية الجميلة المفعمة باللون والحساسية التقنية بعدًا خاصًا من خلال تركيزها على موضوعاتٍ تخصّ البيئة الأقرب إليها، فقد رسمت الضّوء ولون البيئة والموجودات وزخارف الأثاث المنزليّ والشّخوص بحساسيّة تصويريّةٍ لافتةٍ وغير تقليديّة فهي تنسج ألوانها ودرجاتها وقيمها بخصوصيّة وأصالة ...

تطلّ أماني على التّشكيل السّوري كخامةً مميزةٍ مبشّرةٍ بالكثير ّمن القدرات والمستقبل الواعد مثلها مثل العديد من الفنّانين الشّباب القادمين لإثراء الحركة الفّنّيّة السّورية التي لها خصوصيتها على الصعيد العربيّ والعالميّ .

أماني في سطور..

مواليد السّويداء -الكفر 1986 خريخة كليّة الفنون الجميلة الثّانيه قسم الرّسم والتّصوير

ومعارضها الفرديّة كان أوّلها في المركز الثقافي في الكفر 2004 والثاني في صالة الأرت فورم في السويداء 2019 ولها العديد من المشاركات في المعارض الجماعيه في دمشق والسويداء و لبنان وكان آخر مشاركة لها في معرض الربيع السنوي في دمشق 2020،،،،

مجلة الملتقى

الإصدار السابع

الإعجابات: 1

التعليقات: 1

المشاهدات: 336

زياد القنطار

الريشة والذائقة، ومجس الجمال السابر الذي يهدينا هذه الاطلالات الباسقة كل التقدير