logo

خاطرة

أمل نصر الدين

لا أحب أم كلثوم ولا البيرة

أفضل "علي الحجار"....

وحده يغلف السهر بنعمة أن نبدأ من جديد:

"حاسس

إني

لأول

مرة

بشوفك

وإني

بشوفك

من أول لحظة فعمري"

لن نسمع إلا أغانيّ المفضلة

حين نرقص التانجو أو الفالس أو ربما نخترع

الفانجو رقصة لجوعنا

عندما نتعرى من الأيام (الشايله طين)

ونلتقي كإلهين أخذا إستراحة من ضوضاء الخلق

كلٌ يرغب في أن يُمارس الآخر ألوهية خاصة على جسده

لأنك مشروبي الألذ سأشربك على مهل

على ظهرك أظافر كثيرة،

منذ آخر محاولة لك في الحصول على رغيف (عيش)

_أتفهم لمَ لم أكتب "خبز"؟

انظر إليّ كأنك تُداويني،

بصدري قدرة فول تفحّمت

منذ انفجار ابتلع المطعم كله

قبل أن تغادرني رجلًا كاملًا مُكملًا

يتأبط دهشته أو ندمه أو صوت بلاده المكسور

أوخيالي اللايشبع

اترك لي ضحكة أراقب بها النمل يصعد للسقف

بعد أول مرة في عمري.

مجلة الملتقى

الإصدار الثالث عشر

الإعجابات: 0

التعليقات: 0

المشاهدات: 75